الأخبار

برئاسة الأمير عبد العزيز بن طلال، مجلس أجفند يقر تمويل عدداً من المشروعات التنموية

تاريخ النشر
29 Jun 2021
القسم
الأخبار
عقد مجلس إدارة برنامج الخليج العربي للتنمية- أجفند اجتماعه نصف السنوي صباح هذا اليوم الثلاثاء 29 يونيو 2021 برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير عبد العزيز بن طلال بن عبد العزيز، رئيس أجفند، لمناقشة بعض الموضوعات وإقرار عدد من المشروعات المدرجة على جدول الاجتماع.

وقد استهل المجلس اجتماعه بالترحيب بممثل المملكة العربية السعودية الأستاذ عبد العزيز الرشيد وممثل دولة قطر الشقيقة الأستاذ محسن الباهلي، كما أعرب المجلس عن شكره وامتنانه لممثل المملكة العربية السعودية السابق معالي المهندس يوسف البسام وممثل دولة قطر السابق السيد أحمد بوكشيشة على ما قدماه من جهود ملموسة خلال فترة تمثيلهما لبلديهما في أجفند.

وقد استعرض المجلس إنجازات أجفند خلال النصف الأول من عام 2021، وذلك في أعقاب سنة صعبة بما خلفته جائحة كورونا من أضرار على بعض الجهود التنموية التي أنجزت خلال العقود الماضية. كما تدارس المجلس المشروعات المقدمة من الشركاء من منظمات الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والجمعيات الأهلية مثل معهد الأمم المتحدة للتدريب والبحوث (يونيتار) وصندوق الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف)، بالإضافة إلى البنك الإسلامي للتنمية ومنظمة هيلين كيلر الدولية.

حيث أقر المجلس عدداً منها في ضوء الدراسات والتحليلات المقدمة والتي تنسجم مع الشروط والمعايير التمويلية لأجفند، والأكثر إسهاماً بتحقيق أهداف التنمية المستدامة والأكثر استجابةً لاحتياجات الفئات المستهدفة.  وتضمنت المشاريع التي أقرها المجلس “تمكين النساء في المجتمعات الهشة لمعالجة الفقر وعدم المساواة من خلال التعليم” و “تدريب وتأهيل الكوادر الصحية العاملة في مجال مكافحة فيروس كورونا” و “مبادرة التمكين الاقتصادي وبناء القدرات لمنظمات المجتمع المدني و “تمكين النساء العاملات في زراعة البطاطا الحلوة وصيد الأسماك” و “توظيف تكنولوجيا المعلومات والإتصال لمناهضة العنف ضد المرأة” وأخيرا “التخفيف من آثار جائحة كورونا على بنوك الشمول المالي”

المنشورات ذات الصلة